الخميس 21 أيلول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لماذا غابت كلية عجلون الجامعية عن موازنة المحافظة ؟

المطلع على الأرقاء التي تم تخصيصها  في موازنة المحافظة للعام 2018 م  من قبل المجلس التنفيذي للقطاعات المختلفة في محافظة  عجلون  يلاحظ وبدون  أدنى شك عدم إعطاء الأولو ية لبعض القطاعات  المهمة وخاصة قطاع التعليم  الع
التفاصيل
كتًاب عجلون

خريجو الجامعات والواقع المر

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

قم للمعلم وَفهِ التبجيلا

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

المثقف اين هو

بقلم غزال عثمان النزلي

{قُتِلَ أَصْحَابُ الأُخْدُودِ}.

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

السهر المفرط

بقلم بهجت صالح خشارمه

تهان ومباركات
أين من ألقينا عليهم التحية والسلام ؟

الكاتب / المصدر: منذر الزغول - وكالة عجلون الاخبارية
تاريخ الخبر 22-05-2017

=

كم شعرت بالسعادة والسرور قبل عدّة أيام وأنا أرى رجال السير  في مدينتي الحبيبة عنجرة ، سعادة لم أشعر بها منذ سنوات طويلة ،ولكم تمنيت أن أرى هذا اليوم الذي لطالما نادى به القريب قبل البعيد .

  

كان يجلس بجانبي في ذلك اليوم السعيد بعض الأصدقاء  ، ولكنهم  كانوا غير متفائلين ، حيث طلبوا منّي ألا أتشبّث كثيراً بالأمل والتفاؤل ، وأخبروني أنها  سحابة صيف وستمضي إلى حالها كالعادة ، ولا بد أن أمراً مهمّاً جعل شرطة السير تدخل مدينتنا الحبيبة .

 

لم ألتفت لهم وأخبرتهم أنّ الأمور قد تغيرت كثيراً ، وأنّ الأوضاع ما عادت كما كانت ، وأنّ هناك نهجاً جديداً لإدارة الأمن العام في فرض هيبة الدولة وبسط القانون، وأخبرتهم كذلك أنّ شباب عنجرة ما عادوا كما كانوا فهم قبل غيرهم يهمهم ترتيب وتنظيم أمور مدينتهم، وبعون الله تعالى هم السند والعزوة لمدينتهم ولرجال الأمن وشرطة السير .

 

خرجت أنا وأصدقائي من مدينتنا الوادعة وشرطة السير تُدير وتنظّم الأمور ، وألقينا عليهم السلام ونحن بقمة السعادة لوجودهم بيننا ، وغادرنا إلى خارج المدينة لقضاء بعض أعمالنا اليومية في مدن وقرى محافظة عجلون على أمل إن عُدنا مساءً نجدهم ونلقي عليهم من جديد السلام .

 

لكن عند المساء وبطريق العودة إلى مسقط الرأس ، وياليتنا لم نعد من وسط المدينة ،فلا أثر لرجال السير ولا الأمن ، ولا أحد ينظّم الأمور ،عندها أصابتنا خيبة أمل وشعور بالإحباط ، فأين من كانوا هنا في الصباح ،، وأين من ألقينا عليهم التحية ، وأين من طالبناهم أن يمكثوا بيننا بعض الوقت؟

 

الإجابة جاءت سريعة  من أحد الشباب في الشارع ،وهي أن شرطة السير كانت هنا فقط لتنظيم الأمور عند مرور موكب صاحبة الجلالة إلى إحدى القرى المجاورة ، وعندما غادرت غادوروا جميعاً معها ، والقصّة والحكاية تتكرّر من جديد.

 

فلماذا غادرتم  يا شرطة السير ، ولو أنّكم بقيتم بيننا وبين أهلكم وعزوتكم بعض الوقت لكنا أسعد بكثير ، واعلموا أننا جداً عاتبون عليكم ، ننتظركم بفارغ  الصبر بأي وقت ، ومكانكم وهيبتكم بيننا  محفوظة ، فنحن اليوم بأمسّ الحاجة لكم ولكل نشامى الوطن .

 

والله من وراء القصد من قبل ومن بعد.


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
تعليقات حول الموضوع
يوسف المومني/ رئيس منتدى الجنيد الثقافي     |     26-05-2017 11:53:06

مطلب مهم يا ريت يتحقق
زياد الزغول ابو المنتصر     |     24-05-2017 08:20:32

كعادتكم أخ ابو بتقى في وكالة عجلون الاخباريه وكالتنا جميعا تضع يدك على الجرح آملين أن يلقى ما طرحتم ترجمه على الواقع من الأمن العام في محافظة عجلون والذين نحترمهم ونجلهم ونطالبهم بأن يبقوا معنا وبيننا في مدينة عنجره.
ولكم ولهم ولجميع الشباب الواعد المنتمي كل الحب والتقدير والاحترام.
منذر الزغول- عجلون الاخبارية     |     22-05-2017 23:54:17
خالص الشكر لأجهزتنا الأمنية الباسلة
بداية خالص الشكر والتقدير لأجهزتنا الأمنية الرائعة والساهرة على حماية أمننا ،، وهم وللأمانة يقومون بجهود كبيرة ورائعه على كافة المستويات .
.
أما بخصوص مقالي ، فلا أقصد فيه إنتقاد أجهزتنا الأأمنية وعلى رأسها شرطة السير فهم أهلنا وأخواننا الذين نتشرف ونعتز بهم ،، وكل في الأمر أننا نرغب أن يكونوا بيننا دائما ،، ولكني على ثقة كاملة أن لأجهزتنا الأمنية رؤية خاصة بهم ، وهي بالتأكيد لها حساباتها الصائبة حيث تنبع من حس أمني نجله ونحترمه .
.

أما مديرية شرطة عجلون وعلى رأسها الرجل الفاضل عطوفة صالح بيك الطوالبة ، وجميع ضباط وأفراد المديرية ،، فقد قاموا بجهود إستثنائية كبيرة كانت محل إحترام وتقدير الجميع في محافظة عجلون ،، ولا يسعنا إلا أن نتقدم منهم جميعا بخالص محبتنا وتقديرنا وإحترامنا ،، وسنبقى على الدوام نذكرهم ونذكر جهودهم بكل الخير ،، وخالص الشكر والمحبة للأخ الكبير عطوفة مدير أمن إقليم الشمال العميد زياد باكير ، الذي ما عرفنا عنه إلا كل الشجاعة والرجولة والحزم في تطبيق القانون والوقوف بصف الوطن بكل إخلاص وتفاني .
.
أخيرا ،، اكرر لم أقصد في مقالي الإساءة لأجهزتنا الأمنية الشجاعة وشرطة السير ،، ولكنها فقط رغبة ومحبة بأن نراهم دائما بيننا ،، ولكننا بالتأكيد مع حساباتهم رؤيتهم الأمنية التي نجلها ونحترمها ، ولا يسعنا إلا أن نقف بكل إجلال وتقدير أمامهم وأمام جهودهم التي لا تقدر بثمن
ثائر ناصر العجلوني     |     22-05-2017 12:34:20
الف تحية
اخي منذر،
خاطرتك اثلجت صدري وأشبعت رغبتي فألف تحية لرجال المرور وعنجرة خاصة والأردن كله بحاجة لهم. ولهم كل الحب والتقدير.
قبل اقل من شهرين لم أتمكن من اجتياز البكبات الصدفة على رأس العين والسبت الفائت أصبحت في سخرية لانني وقفت على الإشارة الحمراء على الدوار (الأوتيل) ، لانني عطلت السيارات القادمة من اتجاه عجلون والمتجهة الى عمان مرورا برأس العين ، وانا ارتبكت عندما أصبحت إشارتي خضراء ولكن السيارات القادمة من طريق كفرنجه (الحارة الغربية) سواء المتجهة الى عمان او عجلون لم تتوقف. فيا حسرة على ايقونتنا عنجرة من الاستهتار بها وبمرافقها وحسبي الله ونعم الوكيل
مقالات أخرى ذات علاقة
  لماذا غابت كلية عجلون الجامعية عن موازنة المحافظة ؟
  الحل في عجلون وليس في عمان !
  بداية غير مبشرة بالخير لمجلس محافظة عجلون ....
  كونوا على قدر المسؤولية ،،،،
  بطاقة معايدة خاصة للأحبة ليست ككل البطاقات
  على مكتب عطوفة رئيس هيئة الأركان المشتركة
  رسالة الى عطوفة مدير الأمن العام .....
  ساعات في قصر العدل
  قولوا لهم الحقيقة ...
  رسالة مفتوحة الى مرشح إجماع عشيرة الزغول ....
  وظائف شاغرة ... كان الله في عون الوطن .
  فلنختار من نتوسم فيهم الأمانة والصدق ومخافة الله ...
  بورك مسعاكم يا وزير الزراعة ....
  فليحفظكم الله يا حماة الوطن....
  ماذا لو اخترنا القوي الأمين؟!
  الى أصحاب المشاريع السياحية في عجلون .....
  مع وزارة السياحة لترويج عجلون سياحياً ولكن !
  في عيد التلفزيون الأردني ال 49 ( لا بديل عن الإهتمام بالشأن المحلي )
  160 جمعية خيرية في محافظة عجلون... لماذا ؟
  أطلقوا العنان لخطباء المساجد يا معالي الوزير !
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح