الخميس 21 أيلول 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
لماذا غابت كلية عجلون الجامعية عن موازنة المحافظة ؟

المطلع على الأرقاء التي تم تخصيصها  في موازنة المحافظة للعام 2018 م  من قبل المجلس التنفيذي للقطاعات المختلفة في محافظة  عجلون  يلاحظ وبدون  أدنى شك عدم إعطاء الأولو ية لبعض القطاعات  المهمة وخاصة قطاع التعليم  الع
التفاصيل
كتًاب عجلون

خريجو الجامعات والواقع المر

بقلم عبدالله علي العسولي - ابو معاذ

قم للمعلم وَفهِ التبجيلا

بقلم أ.د محمد أحمد حسن القضاة

المثقف اين هو

بقلم غزال عثمان النزلي

{قُتِلَ أَصْحَابُ الأُخْدُودِ}.

بقلم د . نوح مصطفى الفقير

السهر المفرط

بقلم بهجت صالح خشارمه

تهان ومباركات
أرشيف الأخبار
جمحاوي: آثار سورية محفوظة لدينا

الكاتب / المصدر: رداد ثلجي القرالة / الغد
تاريخ الخبر 14-09-2017

كشف مدير عام دائرة الآثار العامة د. منذر الجمحاوي أن "الدائرة لديها عدد لا بأس به من القطع الأثرية التي ضبطتها خلال السنوات الماضية أثناء محاولة تهريبها من سورية إلى الأردن".
وبين الجمحاوي "أن دائرة الآثار عملت على إنشاء مستودع خاص للآثار السورية المضبوطة على الأراضي الأردنية" مشيرا الى انه تم حفظ الآثار بطرق علمية للحفاظ عليها من العوامل الطبيعية او غير الطبيعية.
ولم يفصح الجمحاوي عن عدد قطع الآثار السورية المضبوطة والمتواجدة في مستودعات دائرة الآثار.
وأكد الجمحاوي أن الحكومة الاردنية سوف تعيد جميع هذه القطع الاثرية إلى سوريا بعد ان يستتب الأمن هنالك وتستقر الاوضاع.
وأوضح جمحاوي أن الأردن لديه مخازن مخصصة للمضبوطات الأثرية إذ تم إعادة ما يقارب 2500 قطعة أثرية للعراق وإعادة قطع أثرية لكل من جمهورية مصر العربية وفلسطين.
وكان النظام السوري طالب سابقا الاردن بضرورة ضبط الحدود ومنع تهريب الآثار عن طريقه.
وقال رئيس دائرة آثار درعا  محمد النصر إن كوادر الدائرة ستدخل إلى المواقع الأثرية التي استعادها النظام السوري، لإعداد مذكرات حول حجم التخريب والنهب الذي تعرضت له لإعادة ترميمها لاحقا، مشيرا الى ان 80 % من المواقع الأثرية في المحافظة تعرضت للتخريب والنهب خلال سنوات الحرب.
واضاف ان درعا شهدت أعمال حفر وتنقيب غير شرعي وتفجير للمواقع الأثرية واستخدام الآليات الهندسية الثقيلة في الحفريات وسرقة الآثار وتهريبها إلى الأردن وكيان الاحتلال الإسرائيلي وتركيا والإمارات وبعض دول أوروبا بحسب قوله.
وتطرق الجمحاوي الى أن "الحكومة ستطرح عطاء لإقامة مركز دراسات وحفظ للمقتنيات الأثرية خلال الشهر المقبل".
وبين جمحاوي أن المركز ستكون مساحته 5400 متر مربع  في منطقة نويجيس في العاصمة عمان وذلك لحفظ جميع القطع الأثرية الموجودة في مستودعات وبطرق علمية وحسب الأصول.
وقال إن أولوية المركز هي المحافظة على المقتنيات الأثرية لدائرة الآثار العامة والموجودة في المستودعات المنتشرة في المملكة؛ إضافة إلى أن المركز سيحتوي على مستودعات صغيرة لحفظ جميع ما يتم ضبطه من قطع أثرية لدول مجاورة والحفاظ عليها لحين استرجاعها إلى أصحابها.
وأشار جمحاوي إلى أن المركز من المفترض ان يتم طرح عطائه خلال الشهر المقبل على أن يتم تسلمه بعد عام ونصف من تاريخ طرح العطاء.


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
اقرأ أيضاَ
  منح جامعة الحسين قبول طلبة خارج قائمة القبول الموحد
  منع سير الشاحنات بموقع الانهيار على الشارع الدولي «اربد - عمان»
  شركة ترفيه في السعودية برأس مال قيمته 2,25 مليار يورو
  رأس السنة الهجرية: احتفالية ملؤها دفء وروحانيات تعم البيوت
  هلسة: عملية إصلاح طريق جرش عمان في مراحلها الأخيرة
  رئيس بلدية إربد: لم نتعرض لضغوط حكومية
  المرحلة الثانية من الباص السريع تربط عمان بالزرقاء
  الرَّوابدة: تجربة "المؤسسة" في مجال الخدمات الإلكترونية نُتيحها للأشقاء بمؤسسة الضَّمان الفلسطينية.
  استرداد 36 ألف دينار من (10) بلديات (أسماء)
  النزاهة : اختلاس 46 مليون دينار بـ7 أعوام
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح