الخميس 23 تشرين الثاني 2017   -  
الصفحة الرئيسية عن الأردن عن عجلون عجلون الإخبارية أرسل خبراً أو مقالاً الإتصال بنا
البحث عن
في
عين على عجلون
من حقنا أن نجتمع ونناقش قضايانا وهمومنا...

سلسلة الاجتماعات التي شاركت بتنظيمها وكالة عجلون الإخبارية مؤخراً في بعض مناطق المحافظة بحضور عدد من وجهاء وأبناء محافظة عجلون تدل دلالة واضحة ومن خلال هذا  العدد الكبير والنوعي الذي حضرها  على أن نشامى ونشميات  محافظة عجلون

التفاصيل
كتًاب عجلون

حب الوطن والقائد

بقلم هاني بدر

الجيش في الإعلام

بقلم النائب السابق خلود الخطاطبة

تهان ومباركات
التعليم في مواجهة التطرف و الارهاب
بقلم الدبلوماسي الدكتور موفق العجلوني

=


لا تستسلم ، هكذا اطل علينا الدكتور جمال بن سند السويدي بسيرة ذاتية تختلف عن السير الذاتية للعظماء و الادباء و رجال الفكر و السياسة ، و كيف استطاع ان يقهر المرض و يقهر الفكر الظلامي من خلال التحدي المبني على الفكر الهادف المستنير و الايمان بالله العلي القدير والعائلة و القيادة الحكيمة و الحكمة و العقلانية و بعد النظر .

قبل اشهر اطل علينا الدكتور جال السويدي بتحفة ادبية " السراب " و كيف يتم مواجهة الفكر الظلامي بالفكر الهادف المستنير .و قبل ايام اطل علينا بسيرة ذاتية بتحفة ادبية و اسلوب شيق لا احلى و لا اجمل " لا تستسلم " نعم علينا نحن العرب و المسلمين ان لا نستسلم للمرض مهما عظم ... "ان الذي يطعمني و يسقيني فاذا مرضت فهو يشفييني " و ان لا نستسلم للفكر الظلامي مهما انتشرث ظلاميته و ان لا نستسلم لقوى الشر و الارهاب و ان لا نستسلم للجهل و التخلف ، و ان لا نستسلم للنزوات و الرغبات التي تأخذنا الى المجهول .

و ها هو اليوم الدكتور السويدي يآخذنا في ندوة علمية تحمل مضامين هامة بعنوان : "التعليم و التطرف و الارهاب ". و الارهاب يحيط بهذا العالم من كل جانب ، المدينة الوادعة المسالمه صاحبة اشهر فريق رياضي في العالم ، و التي عودت لتوي منا اجوائها الرائعة و تحتض بعض من افراد عائلتي .. برشلونه ...ما ذنب عشرات الجنسيات ان يكونوا ضحية هذا الارهاب المجنون . كيف نواجه هذا الفكر الظلامي ...الجواب لدى الدكتور جمال بن سند السويدي ...من خلال التعليم .

يقول الدكتور السويدي : في ظل التطورات الخطيرة لتداعيات التطرّف والإرهاب لم تعد المواجهة الأمنية كافية للقضاء عليه و تجفيف منابعه ، فلا بد من وجود استراتيجيات شاملة ترتكز على تعزيز قيم التسامح والوسطية والاعتدال، مع الاخذ بيعن الاعتبار البعد الامني ، اضافة الى ابعاد اخرى لا تقل اهمية عن البعد الامني و هي : البعد الثقافي والاجتماعي والديني والتنموي .

وحقيقة يعتبر التعليم أهم الوسائل التي من شأنها أن تساعد في تنفيذ هذه الاستراتيجيات بنجاح، إذ إن التعليم المتطور والمواكب لمعطيات العصر الحديث يسعى دائما ً إلى غرس قيم الانفتاح وقبول الآخر والتسامح وخاصة لدى الشباب لان الشباب هم مستقبل الامة و رافعي شآنها ، و من هنا يآتي دور التعليم في مواجهة البيئات الخصبة التي تحاول استغلالها الجماعات الظلامية و الارهابية و صاحبة الفكر المتطرف لنشر افكارها و خاصة بين فئة الشباب .

و من هنا يعقد مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية مساء هذا اليوم الاربعاء 6/9/2017 في قاعة الشيخ زايد ندوة هامة مسبوقة بعنوان : التعليم و التطرف و الارهاب ، و التي تتضمن محورين هامين :

الأول بعنوان "أهمية التعليم في مكافحة التطرف والإرهاب" ويناقش الدور الذي يلعبه التعليم في بناء أجيال تمتلك فكراً منفتحاً وعقولاً واعية، قادرة على مواجهة الأفكار الهدامة التي تبثها جماعات التطرف والإرهاب. 

الثاني بعنوان "تطوير مناهج التعليم لغرس فكر معتدل" يلقي الضوء على أهمية تطوير المناهج التعليمية ورفدها باستمرار بمواد تساعد على نشر الوعي في المجتمع بما يسهم في سد أي ثغرات تحاول أن تنفذ منها جماعات التطرف والإرهاب إلى عقول الشباب،

و تهدف هذه الندوة لمواجهة ظاهرة التطرّف والإرهاب و التي اجتاحت نيرانه كافة ارجاء العالم و اكتوى بنارها عشرات الالاف من الابرياء ، و بات العالم قلقاً كيف يواجة هذا الارهاب الذي ليس له دين او هوية سوى هوية القتل و الدمار و الظلامية و استغلال عقول الشباب البريئة .

يشارك في هذه الندوة قامات سياسية و تعليمية و أكاديمية لهم باع طويل في مجال التعليم و العلم و الثقافة ، و هذه القامات هي :

*الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية 

*معالي الدكتور حسين بن إبراهيم الحمادي، وزير التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة، 
*معالي الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني في جمهورية مصر العربية 
*معالي الدكتور ماجد بن علي النعيمي، وزير التربية والتعليم، رئيس مجلس التعليم العالي، في مملكة البحرين 
ّ*الدكتور خليفه السويدي جامعة الامارات العربية المتحدة 
*الدكتوره كريمه المزروعي ، المدير التنفيذي لقطاع التعليم في دولة الامارات 
*الدكتور مقصود كروز ، المدير التنفيذي لمركز هداية الدولي للتميز في مكافحة التطرف 
*الدكتور عمار على حسين ، خبير في علم الاجتماع 


و ياتي انعقاد هذه الندوة بالذات في ضؤ التطورات الإقليمية والدولية و الازمات التي تعصف في المنطقة و في ظل وجود الجماعات الارهابية المنتشرة في هذا العالم و التي راح ضحيتها عشرات الالاف من الابرياء ،والتي تشكل تهديداً خطيراً، على مستقبل و امن الدول و الشعوب .

و بالتالي يآتي هنا الدور الكبير الذي يمكن أن يقوم به التعليم في مواجهة هذه الآفة التي باتت تمثّل خطراً حقيقياً يتهدد العالم أجمع؛ من خلال العمل على تجفيف المنابع الفكرية للإرهاب عبر نشر الفكر المعتدل والمستنير، والإسهام في بناء جبهة داخلية صلبة ومتماسكة قادرة على تحصين المجتمع أمام محاولات جماعات التطرف والإرهاب لاختراق نسيجه المتماسك.

و يا حبذا لو تقوم مراكز الدراسات و البحوث في الاردن والدول العربية الشقيقة و الدول الصديقة ووزارات التعليم العالي والتربية والتعليم ووزارات الثقافة و الشباب بعقد ندوات مماثلة لندوات مركز الامارات للدراسات و البحوث الاستراتيجية بحيث تضم رجال الفكر و القيادات التعليمية والاكاديمية و الفكرية و دعوة القيادات الشبابية لحضور هذه الندوات و القيام بحملات تنويرية لمواجهة التطرف والفكر الظلامي و الارهاب من خلال التعليم وانتهاج الفكر الهادف المستنير و الذي نادى به الدكتور جمال السويدي في كتابه السراب علاوة على ما جاء في كتابه " لا تستسلم " و دعوته لعدم الاستسلام لكافة التحديات التي تواجه هذه الامة من خلال التسلح بالعلم و المعرفة و انتهاج سياسة التسامح و الاعتدال و التي نادي بها ديننا الحنيف .


أضف تعليقك
الإسم:
عنوان التعليق:
التعليق:
الرجاء كتابة تعليقك
 
مقالات أخرى للكاتب
  الضمان الاجتماعي بين تحديات الحاضر و امل المستقبل
  أطفال الاراجيل
  اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻷردﻧﯾﺔ اﻟﻣﻐرﺑﯾﺔ
  دبلوماسية طلال ابو غزاله سؤال برسم الاجابة
  جلسة اردنية بامتياز تترأسها قاضية دولية
  النزاع الارميني الاذربيجاني
  ايمن الصفدي بين هوامش الماضي وامل المستقبل
  رِسَالةِ إِعْتِذارْالى وَزّيرْ الْخَارِجِيّة الْقَطَريْ
  العجلوني يدعو لتشكيل ائتلاف أردني لحماية الطبيب
  العنف الجامعي وغياب الدبلوماسية
  في ذكرى اليوبيل الفضي لاستقلال اذربيجان
  البرلمان الاوروبي و الفكر السويدي في محاربة الارهاب
  هل تدرك منطقتنا خطورة سايكس بيكو الثانية
  هدية دولة الرئيس لوزارة الخارجية
  حكومة الدكتور هاني الملقي في عيون الاردنيين
  فرص استثمارية بين الاردن وأذربيجان
  ناغورنو كرباخ تستصرخ المجتمع الدولي
  الاعلام العربي و قضية ناغورنو كرباح
  العالم اليوم حوار مع نيكولا ساركوزي في مركز الامارات للدراسات والبحوث
  حوار مع صديق صيني
  سلامة حماد وزارة الخارجية
  الاسلام السياسي والتطرف الديني بين جمال السويدي و الفايز و بدران
  رسالة عتاب الى السفير المصري
  وقفة مع الخطوة السابعة لجلالة الملك في الامم المتحدة
  قمة عربية عاجلة في حالة انعقاد دائم
  قصة الجندي خلف و المجتمع الدولي
  الائمة و الوعاظ في رحاب المجالي وداوود
  وقفة مع الحزب الشيوعي الصيني
  وقفه مع السيدة اسعاف الكساسبه ام البطل
  معاذ الكساسبه بين عواطف الاردنيين و التحالف الدولي
  “الحاكورة الاردنية“
  عرس تونسي في الاردن
  مستقبل الطاقة في الاردن و التجربة الاماراتية
  خطة عشرية لخلق ثقافة التميز في المدارس
  الاخوان المسلمين بين الرئيس التركي رجب اردوغان و اصحاب الدولة مضر بدران وطاهر المصري و عبدالله النسور
  داعش بين تصريحات الرئيس اوباما واجتماع جده
  غزة هاشم في عيون الهاشميين
  سموالامير الحسن يحذر من الفراغ السياسي
  وزارة الخارجية فوق كل الشبهات
  عبد الله الثاني ابن الحسين دائماً في قلب الحدث
  أفيغدور ليبرمان والاصطياد بالماء العكر
  هل داعش تدق ابواب الاردنيين ؟؟؟ !!!
  مخاوف الرئيس باراك اوباما تجاه الاردن
  الشيخ المعلم المرحوم الدكتور عبدالكريم غرايبه و مفهوم الاخلاق
  في ذكرى عيد الجلوس الملكي الخامس عشر
  رسالة الى دولة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور
  اعتبار السفير السوري شخص غير مرغوب فيه
  سفراء جلالة الملك في عيد الاستقلال
  زيارة جلالة الملك الى الولايات المتحدة الاميركية والمحركات الرئيسة للاقتصاد الأردني
  الرئيس الروسي.. وقانون منع استخدام الكلمات البذيئة في وسائل الإعلام
  صندوق خليفة للمشاريع الاقتصادية
  وقفة مع الرئيس باراك اوباما في محادثات السلام
  دور غرف الصناعة والتجارة الاردنية و منظمات الاعمال في تعزيز الاقتصاد الاردني
  رسول السلام بين الفاتكان وفيينا والكرملن وعمان
  اللقاء المبارك بين جلالة الملك و قداسة البابا
  الاردن و الازمة السورية و المجتمع الدولي بين حانا و مانا
  زيارة دولة الرئيس الدكتور عبدالله النسور الى جميلة الجميلات
  نصيحة الى السيد جون كيري وزير الخارجية الاميركي
  نصيحة جلالة الملك للاشقاء السورين
  تأبي الرماح إذا اجتمعن تكسرا وإذا افترقن تكسرت أفرادا
  ملك الاردن عبدالله الثاني في عيون زعماء العالم
أخبار عجلونية
أخبار أردنية
أخبار عربية ودولية
اخبار منوعة
أخبار رياضية
أخبار اقتصادية
أخبار ثقافية وفنية
في ذمة الله
عجلون (واقع وحقائق )
أقلام و آ راء
الصحة والحياة
الدين والحياة
 Designed and Developed by The Websitor جميع الحقوق محفوظة لـ © 2009 - 2013 وكالة عجلون الإخبارية
لا مانع من الاقتباس شريطة ذكر المصدر، وكالة عجلون الإخبارية الإلكترونية وذكر وصلة موقعنا على الإنترنت بشكل صريح وواضح